تأجيل زيارة هنية لموسكو.. وروسيا تعرب عن قلقها من تعثر المصالحة

دسمان نيوز – أعربت موسكو عن قلقها من تعثر عملية المصالحة الفلسطينية. في حين تتوارد أنباء عن تأجيل زيارة إسماعيل هنية القيادي في حماس إلى موسكو بسبب قضية معبر رفح، وأن هناك ضغوطا تمارس على روسيا ومصر لإفشال زيارة هنية لموسكو المزمع إجراؤها منتصف هذا الشهر، ومنعه من تنفيذ جولته.

وأعرب نائب وزير الخارجية الروسي ميخائيل بوجدانوف، عبر مكالمة هاتفية لعضو المكتب السياسي لحركة حماس موسى أبو مرزوق، عن قلق روسيا حيال تعثر عملية إعادة وحدة الصف الوطني الفلسطيني، بمشاركة حركتي “فتح وحماس”، مؤكدًا استعداد موسكو مواصلة اتصالاتها مع جميع القوى السياسية الفلسطينية من أجل تهيئة الظروف لحل القضية الفلسطينية على أساس قانوني دولي معروف.

وأضاف بيان وزارة الخارجية الروسية أن بوجدانوف بحث مع السفير الفلسطيني في موسكو، عبد الحفيظ نوفل قضية تجاوز الانشقاق الفلسطيني، وأكد خلال اجتماعه مع نوفل أن معالجة الأزمة الراهنة داخل الصف الفلسطيني تمثل شرطا لا بد منه لتحقيق تقدم في تسوية الصراع الفلسطيني الإسرائيلي.

وعلى صعيد متصل، أكدت مصادر مطلعة لصحيفة “القدس” الفلسطينية اليوم الخميس، أن زيارة رئيس المكتب السياسي لحركة حماس إسماعيل هنية لا زالت قائمة ولم تلغَ، موضحة أن الزيارة قد تتأخر عن موعدها بسبب تجدد الخلافات بين فتح وحماس في أعقاب سحب موظفي السلطة الفلسطينية من معبر رفح.

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.