نادي الكويت يعقد مؤتمرا صحافيا في الخامسة من مساء اليوم بمقر النادي

يعقد نادي الكويت مؤتمرا صحافيا في الخامسة من مساء اليوم بمقر النادي، وذلك للاعلان عن تفاصيل احتفالية تتويج الفريق الاول لكرة القدم بدرع الدوري الممتاز لكرة القدم موسم 2018/2017، التي ستقام على استاد نادي الكويت على هامش مباراته الاخيرة امام كاظمة الاربعاء المقبل.

ويترأس المؤتمر عضو مجلس الادارة ورئيس اللجنة المكلفة بتنظيم الاحتفالية معن رشيد، وبحضور رئيس لجنة العلاقات العامة نواف جريد وعضو اللجنة احمد الفرهود.

من جانب آخر، أشاد مدرب الفريق الاول لكرة القدم محمد عبدالله بالفوز الذي حققه على القادسية بهدف للا شيء أول من أمس في دوري فيفا الممتاز لكرة القدم، رافعا رصيده الى 48 نقطة.

واضاف قائلا ان اللاعبين قدموا افضل ما عندهم فنيا وبدنيا واداء متميزا، استحقوا على اثره حصد نقاط المباراة الثلاث، مؤكدا ان الفوز على القادسية له مذاق خاص امام منافس كبير للتأكيد على أحقيتنا في التتويج بلقب البطولة، مشيرا الى ان تعليماته قبل المباراة مطالبة للاعبين بضرورة البحث عن الفوز من بداية اللقاء وتطبيق خطتنا عمليا والتي تتمثل في الضغط الهجومي خلال ربع الساعة الاول، من اجل تسجيل هدف مبكر والتنظيم والانضباط بين الخطوط الثلاثة مع التركيز في التمرير، والذي اثمر ارتفاع نسبة الاستحواذ لمصلحة «الأبيض» طوال المباراة. وقال عبدالله انه اعتمد ايضا على استغلال عدم الجاهزية الفنية الكاملة للاعبي دفاع القادسية باستثناء خالد القحطاني في الضغط الهجومي المستمر، مبينا ان الهدف المُلغى من قبل حكم المباراة في الدقيقة الــ21 رغم الاجماع على صحته تسبّب في فقدان اللاعبين التركيز بعض الاحيان.

سر دخول البريكي متأخراً

أوضح عبدالله أن سر تأخّر الدفع باللاعب عبدالله البريكي الى الدقائق الاخيرة من زمن المباراة، لاصابته بالاجهاد نتيجة خوضه مباراة مع جهة عمله مباراة مهمة في كأس وزارة الدفاع، وفضلتُ اشراكه في زمن قليل، وقلت له قبل دخوله للملعب «اي كورة سددها على طول»، وتحقق ذلك بإحرازه هدفاً من تسديدة قوية.

وعن ظهور المحترف جمعة سعيد بعصبية شديدة على فترات من المباراة، قال ان سببها تعرّضه للعنف والخشونة من قبل لاعبي القادسية، ولم يجد حماية كافية من حكم المباراة.

شاهد أيضاً

لا شبهة جنائية في وفاة طالبين ضابطين

أصدرت رئاسة الأركان العامة للجيش بيانا بشأن نتيجة التحقيق في واقعتي وفاة الطالب ضابط مبارك …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.