أمل جديد لشفاء المخ من ضرر الإصابة بالسكتة الدماغية

أكد البروفيسور الفرنسي آلان يلتيك، رئيس قسم الطب الفيزيائي في مستشفى (فرناند فيدال) الفرنسية مسئولية جزيء في الشفاء من الإصابة بالسكتة الدماغية.

وكشفت التجارب – التي أجراها البروفيسور إريك جوفرن، أستاذ الأعصاب في مستشفى (لاريبوازيار) الفرنسية، خلال تجاربه التي نفذها على الفئران والقردة التي أصيبت بالسكتة الدماغية، التي تصيب 150 ألف شخص في فرنسا – عن دور هذا الجزيء في فرص الشفاء.

وكان البروفسور اريك جوفرن، وفريقه قد توصلوا إلى أن هذا الجزيء – بعد عدة أيام أو أسابيع من الإصابة بالسكتة الدماغية – قادر على استعادة حركة الأعصاب، فيما تعد إشارة مشجعة لتطوير علاجات في هذا الصدد وإجراء المزيد من الأبحاث على الإنسان.

شاهد أيضاً

أنواع استخدامات الليزر على البشرة

الليزر من أحدث التقنيات الطبية التي تعالج مشكلات عديدة خاصة المتعلقة بالبشرة، وتتهافت الفتيات عليه باستمرار. ويقول …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.