«تشكلات العلماني».. مقاربة جديدة لطلال أسد

عن دار جداول للنشر صدر أخير كتاب «تشكلات العلماني.. في المسيحية والحداثة والاسلام» لطلال أسد وترجمة محمد العربي.

لا يقع هذا الكتاب مباشرةً ضمن الأدبيات التـي تتناول ثنائيات العلمانية والدين، والدين والدولة الحديثة. فموضوعه الرئيس عن الكيفية التـي تشكّل ويتشكّل بها العلماني في سياقات زمانية ومكانية متباينة ومتشابكة في آن. يبدأ طلال أسد بحثه عن العلماني بطرح سؤال تحريضـي عما يمكن أن تكون عليه أنثروبولوجيا العلماني. ومن هذا الأساس يستكشف الكتاب المفاهيم والممارسات والتشكّلات السياسية للعلمانية، بتأكيد التحوّلات التاريخية التـي شكّلت التوجهات والحساسيات العلمانية في الغرب والشرق الأوسط الحديثين.

وينتقل أسد من هذا البحث كي يفكك العديد من الافتراضات الشائعة حول العلماني والمساحات التـي يُدعى أنه يغطيها. ويجادل بأنه في الوقت الذي انشغل فيه علماء الأنثروبولوجيا بدراسة غرابة العالم غير الأوروبي، وما رأوه جوانب غير عقلانية في حياته الاجتماعية مثل الأسطورة والخرافة والتابوهات والدين، فإنهم لم ينتبهوا جيدًا إلى دراسة ماهية الحداثي والعلماني على نحو مماثل. كذلك يطرح أسد تساؤلات حول العلاقات الإشكالية بين العلماني والألم وحقوق الإنسان وتشكّل القومية والدولة الحديثة.

شاهد أيضاً

يوميات فيتولد غومبروفيتش: النصب الرائع للنثر البولندي!

أعتبر »اليوميات»‬ لغومبروفيتش من أهم أعمال الكتابة البولندية طوال تاريخها. هذا النوع من صوغ الكلام …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.