وبحسب أرقام الشركة فإن “X” يتمتع بالعديد من المكونات باهظة الثمن، وأبرزها الشاشة (قياس 5.8 بوصة)، والتي يبلغ سعرها 65 دولارا تقريبا، في حين بلغ سعر شاشة “8” نحو 36 دولارا فقط.

ووفقا للأرقام أيضا فإن إجمالي هامش الربح الإجمالي في “آيفون X” بلغ 64%، بالمقارنة مع 59% مع هاتف “آيفون 8”.

يشار إلى أن تقديرات مؤسسات مثل ” آي إتش إس” و “تك إنسايت” تعتمد فقط على سعر المكونات المستعملة في تصنيع الأجهزة، بدون حساب بقية مصروفات عمليات التصنيع والبحث والتطوير وتطوير البرمجيات والدعاية والتوزيع.

وكان المدير التنفيذي لأبل، تيم كوك، قد شكك في 2015 في مثل هذه التقديرات التي أوضح أنها مختلفة تماما عن التكلفة الحقيقية، حسب رأيه.