بيان للمستقلين من «رابطة الأدباء»

يبدو أن رابطة الأدباء الكويتية مقبلة على انتخابات قريبة، وإن لم يعلن هذا رسميا حتى الآن، بعد استقالة ثلاثة أعضاء من مجلس إدارتها منذ منتصف سبتمبر، هم أمل عبدالله ود. نواف الجحمة ومحمد البغيلي، إذ لم تكن قد مضت اسابيع على تزكيتهم ضمن قائمة الأديب الكويتي.

التأخر في الدعوة إلى انتخابات، كما رأى المستقيلون، هو ما دعاهم لكتابة بيان تسلمت القبس نسخة منه، ويقولون فيه:

«ونحن إذ نشكر ثقة أصحاب الفكر والذوق والابداع أعضاء رابطة الأدباء إلا أننا نستغرب أعضاء الهيئة الإدارية المؤقتة حاليا ووزارة الشؤون الاجتماعية والعمل عدم تحديد موعد الدعوة إلى الجمعية العمومية لانتخاب هيئة ادارية جديدة حتى اليوم، رغم مضي شهرين على استقالاتنا!».

ووصف الموقعون على البيان، أجواء الاستقالة بالأجواء الهادئة، والأعذار التي قدموها بالأعذار التي تحترم مكانة الرابطة وأعضائها وفق المادة 25 من القانون المنظم لعمل الرابطة. واضافوا:

«ونحن إذ نطالب وزارة الشؤون والهيئة الادارية المؤقتة بالاستعجال في تحديد موعد الانتخابات للمدة المتبقية، كما نص عليه القانون الأساسي وجرت عليه العادة في حالات سابقة، فإننا نشدد على ضرورة تنقية الساحة الأدبية والثقافية من الأقاويل والإشاعات التي لا تليق بأدباء الكويت كلما طالت مدة تعطيل الحق النقابي في تغيير مجلس ادارة الرابطة».

شاهد أيضاً

فقدان السمع قد يكون عاملاً مسبباً للخرف

أفادت دراسة بأن كبار السن الذين يعانون فقدان السمع ربما أكثر عرضة للإصابة بتدهور الوظائف …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.